“كونيناف” قد يُورّط “أوريدو”

أفضت التّحقيقات القضائية التي باشرتها الجهات المختصّة حول القضايا التي تورّط فيها أفراد عائلة كونيناف إلى اكتشاف لعبة يكون قد حبك خيوطها متعامل الهاتف النقال القطري الوطنية للاتصالات باسمه التجاري – أوريدو-.

وقد تبيّن، أن هذا المتعامل الذي سعى دائما إلى التّرويج لنفسه على أنّه مؤسسة سليمة موجّهة للمواطنين  يتواجد أمام حقيقة أخرى، كونه شريكا في مؤسسة تضم أفراد عائلة كونيناف. ويتعلق الامر بمؤسسة مونيتيكس “Monetix“.

وقد تمّ تسجيل هذه الشّركة ذات الأسهم بتاريخ 14جانفي 2016 تحت رقم السّجل التّجاري 16B0998779، ومقرّها بالمجمّع السّكني 1087، عمارة “ج C”، مصعد 2 بالشراقة-غرب العاصمة-.

ويعتبر هذا المحل التّجاري عقارا تابعا للشّركة ذات الأسهم “الوطنية” (SPA Wataniya)، وهي التّسمية السّابقة لشركة أوريدو.

وتقوم شركة” Monetix” بخدمات متعلقة بالتعاملات ما بين البنوك والنّقدية والهندسة المعلوماتية…وتضمّ هذه المؤسسة بالإضافة إلى “أوريدو” شركة سويسرية مختصة في حماية الأنظمة المعلوماتية — NAGRAID SA .

ورئيس مجلس إدارة “مونيتيكس Monetix” هو “كونيناف نوا طارق” -الذي يقبع بسجن سركاجي منذ ستة (06) أسابيع لتورّطه في قضايا متعلقة بالفساد، وتبديد الممتلكات العامة وتحويل الأموال إلى الخارج-.