تقلّص رهيب في صادرات الجزائر من الغاز


تهاوت صادرات الجزائر من الغاز، سيما عبر الأنابيب المخصصة لنقل هذه المادة الى الضفة الأخرى، بشكل كبير، في فيفري المنصرم، وبنسبة 40 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من سنة 2017، حسب ما نقلته وكالة “رويترز”.

وكتبت وكالة ” رويترز” “لقد فقدت الجزائر ثقة شركائها الأوروبيين بسبب تقلّص حقولها الغازية”.

إن المدير العام لـ “سونطراك” عبد المومن ولد قدّور -الذي يواصل تسويق خطاب كاذب عن الحالة الكارثية في إنتاج البلاد من المحروقات- هو المسؤول الأول فيما لحق بحقول حاسي مسعود، وحاسي الرمل من خراب، ولابدّ من جرّه إلى العدالة برفقة المتواطئين معه في مقدمتهم “أحمد أويحيى” بسبب الضرر الكبير الذي ألحقاه بمجمّع سوناطراك.