ديوان الحليب ومشتقاته: رائحة الفساد في صفقات النقل

الديوان الوطني للحليب و المشتقاته

يتساءل الكثير من الملاحظين عن النوايا الحقيقية الكامنة وراء الشروط الغريبة التي فرضها الديوان الوطني المهني للحليب ومشتقاته (أونيـل) في دفتر الشروط المتعلق بصفقة النقل البري المادة الأوليـة للحليـب ومشـتقاته المرصوصة والمنقولة مــن موقع التفريغ لمنطقة الشرق نحـو مسـتودعات التخزيـن المتواجـدة فـي محـور 20 کيلومتـر.

الخدمة المعروضة من خلال المناقصة التي أطلقها ديوان أونيل ليست معقدة و لا تتطلب الكثير من الإمكانيات حيث أنها مشابهة لحد بعيد لعمليات نقل السميد و الفرينة التي تتم يوميا على أوسع نطاق في كامل التراب الوطني. غير أن الديوان الوطني للحليب و المشتقاته  فرض شرطا غريبا و مبهما، مفاده أن ” هــذا الإعلان موجه فقط للمؤسسات المتخصصة والتي لها المراجع الكافية في هذا المجال”. و كأن الناقلين المهتمين بهذه الصفقة سيقومون بنقل موادا مشعّة أو نووية، تتطلب خبرة واسعة و إمكانيات صخمة…

إن مثل هذه الشروط التعجيزية و غير المبررة التي تبعث روائح الفساد في إبرام الصفقات العمومية….

طالع أيضا فلاحة: برنامج لتحفيز الشباب